13‏/2‏/2009

مغالطات في تقرير التنمية البشرية


رشا أبو زكي

يشير تقرير التنمية البشرية الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي إلى أن التقرير هو دليل وأداة مهمة لرصد الاتجاهات طويلة الأجل في موضوع التنمية البشرية. ويلفت إلى أن وكالات البيانات الدولية تعمل باستمرار على تحسين مجموعات بياناتها بشكل دوري. ويقول التقرير في المقدمة المخصصة للجداول البيانية إن البيانات المعتمدة منظمة ومدروسة وفق منهجية ثابتة. وصحيح أن لبنان يعاني مشكلة في نقص الإحصاءات الرسمية، أو عدم دقتها، وكذلك من الاختلاف الذي يصل حد التناقض بين إحصاء وآخر يتناولان الموضوع نفسه، وصحيح أن عدداً كبيراً من الدراسات الصادرة عن دوائر رسمية في لبنان تجري برمجتها لخدمة بعض الأهداف السياسية (وفق ما يؤكد موظفون في بعض الدوائر لـ«الأخبار»)، إلا أن بعض الأخطاء الواردة في تقرير التنمية البشرية يتعدى هذه العوائق إلى إيراد أرقام منافية للمنطق...
يتعذر إحصاء جميع الأخطاء الواردة في تقرير التنمية البشرية لعام 2007 في هذه العجالة، لذلك سنتطرق إلى بعض الأخطاء البارزة:
يشير تقرير التنمية في ما يتعلق بمعدل التزويد بالكهرباء إلى أن 100 في المئة من اللبنانيين يحصلون على الكهرباء، وأن صِفراً في المئة من السكان من دون كهرباء! وهذا ما يخالف الواقع والمنطق، إذ لا يوجد بلد في العالم الثالث يوفّر الكهرباء لـ 100 في المئة من مواطنيه، فكيف إذا كان الحديث عن لبنان الذي يعاني المواطنون فيه أزمة متواصلة في انقطاع الكهرباء؟ كما أن بعض القرى النائية لا تمديدات كهربائية فيها.
ويشير تقرير التنمية إلى أن نسبة السكان الذين يستخدمون صرفاً صحياً محسناً بلغت 98 في المئة في عام 2004، إلا أن مجلس الإنماء والإعمار يشير في تقاريره إلى مشكلات كثيرة تتعلق بالصرف الصحي، كما أنه بمجرد قراءة دليل الفقر البشري الذي يقدره التقرير نفسه بـ 8,5 في المئة من السكان، يشير إلى أن نسبة الـ 98 في المئة مضخمة جداً، كما يلفت التقرير إلى أن 100 في المئة من سكان لبنان يستخدمون مصدراً محسناً للمياه!
ويلفت التقرير إلى أن عدد المشتركين في الهاتف الثابت في عام 2005 بلغ 227 لكل ألف نسمة، في حين أن وزارة الاتصالات وهيئة أوجيرو أشارتا في تقرير إنجازاتهما خلال عام 2007 إلى أن عدد مشتركي الهاتف الثابت هو نحو 687 ألف مشترك، أي بما يعادل 190 مشتركاً لكل ألف نسمة!
ويقول التقرير إن عدد مستخدمي الإنترنت هو 196 لكل ألف نسمة، في حين أن إحصائية لمؤسسة إنترنت وورلد ستاتس أشارت إلى أن عدد مستخدمي الإنترنت في لبنان هو 600 ألف من مجموع عدد السكان، أي 167 مستخدماً للإنترنت لكل ألف نسمة. ويقول التقرير إن عدد العاطلين من العمل هو 116 ألفاً، في حين أن معظم الدراسات الاقتصادية تشير إلى أن نسبة العاطلين من العمل هي 15 في المئة في أقل تقدير، أي 165 ألف عاطل من العمل. ويلفت التقرير إلى أنه يوجد في لبنان 148 طبيباً لكل 100 ألف نسمة، فيما يشير تقرير منظمة الصحة العالمية إلى أن عدد الأطباء في لبنان هو 11 ألفاً و505 أطباء من إجمالي عدد السكان البالغ 3 ملايين و600 ألف نسمة، أي ما يعادل 319 طبيباً لكل 100 ألف نسمة.
ويحدد تقرير التنمية البشرية متوسط العمر المتوقع عند الولادة بـ 71,5 عاماً، فيما يلفت تقرير للأسكوا بين عامي 2000 و2005 إلى أن المتوسط المتوقع للعمر في لبنان هو 68.5 عاماً للمرأة مقابل 65.1 عاماً للرجل.

عدد الثلاثاء ١١ كانون الأول ٢٠٠٧

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق